أنواع الانتخابات

السّادسة 0 commentaire »

أنواع الانتخابات

ـ الانتخابات ثلاثة أنواع بلديّة، ورئاسيّة، وبرلمانيّة

الترشح لمنصب رئيس الجمهوريّة

                                                                                                                                                          الفصل 72 من الدّستور  

                                      رئيس الجمهوريّة هو رئيس الدّولة، ورمز وحدتها، يضمن استقلالها واستمراريتها، ويسهر على احترام الدّستور.

الفصل 74 من الدّستور

  التّرشّح لمنصب رئيس الجمهوريّة حقّ لكلّ ناخبة أو ناخب تونسيّ الجنسيّة منذ الولادة، دينه الإسلام  يشترط في المترشّح يوم تقديم ترشّحه أن يكون بالغا من العمر خمسا وثلاثين سنة على الأقلّ. وإذا كان حاملا لجنسيّة غير الجنسيّة التّونسيّة فإنّه يقدّم ضمن ملفّ ترشّحه تعهّدا بالتّخلّي عن الجنسيّة الأخرى عند التّصريح بانتخابه رئيسا للجمهوريّة.

الدّين

السّنّ

الجنسيّة

الصّفة

الإسلام

35 

سنة على الأقلّ عند تقديم ترشّحه

تونسيّة منذ الولادة والتّخلّي عن الجنسيات الأخرى إذا وقع انتخابه

 رئيس الجمهوريّة

الانتخابات البرلمانيّة(الترشح للعضوية في مجلس النّواب)ـ 

الفصل53 من الدّستور

التّرشح لعضويّة مجلس نواب الشّعب حقّ لكلّ ناخب تونسيّ الجنسيّة منذ عشر سنوات على الأقلّ، بلغ من العمر ثلاثا وعشرين سنة كاملة يوم تقديم ترشحه شرط أن لا يكون مشمولا بأيّ صورة من صور الحرمان الّتي يضبطها القانون

الفصل 19 من المجلّة الانتخابيّة

 ـ الترشح لعضوية مجلس نواب الشعب حق لكل:

ناخبة أو ناخب تونسي الجنسية منذ عشر سنوات على الأقل،

بالغ من العمر ثلاثاً وعشرين سنة كاملة على الأقل في تاريخ الترشح،

غير مشمول بأي صورة من صور الحرمان القانونية.

الفصل 20 من المجلّة الانتخابيّة

ـ لا يمكن للناخبين الآتي ذكرهم الترشح لعضوية مجلس نواب الشعب، إلاّ بعد تقديم استقالتهم أو إحالتهم على عدم المباشرة طبق التشريع الجاري به العمل(القضاة ـ رؤساء البعثات والمراكز الدبلوماسية والقنصلية ـ الولاة ـ المعتمدون الأول والكتاب العامون للولايات والمعتمدون والعمد)ـ

ولا يمكنهم الترشح في آخر دائرة انتخابية مارسوا فيها وظائفهم المذكورة لمدة سنة على الأقل قبل تقديم ترشحهم الفرع الثاني

الدّين

السّنّ الجنسيّة الصّفة 
غير محدّد 23

 سنة على الأقلّ عند تقديم ترشّحه

تونسيّة على الأقلّ منذ عشر سنوات

عضو بمجلس النّواب 

الترشح للعضوية بالمجلس البلدي                                                                                  ـ الفصل 13  الترشح لعضوية المجالس البلدية أو الجهوية حق لكل

ـ ناخبة أو ناخب تونس ي الجنسية منذ 5 سنوات على الأقل،                                                                                                                                  ـ بالغ من العمر 18 سنة كاملة على الأقل في تاريخ الترشح، غير مشمول بأي صورة من صور القانونيّة

ويُقدم الترشح في الدائرة الانتخابية التي يقيم فيها المترشح فعليا منذ ثلاث سنوات على الأقل.

الفصل 14

لا يمكن للناخبين الآتي ذكرهم الترشح لعضوية المجلس البلدي والجهوي، إلا تقديم استقالتهم أو إحالتهم على عدم المباشرة طبق التشريع الجاري به العمل:( القضاة ـ رؤساء البعثات والمراكز الدبلوماسية والقنصلية ـ الولاة ـ المعتمدون الأول والكتاب العامون للولايات والمعتمدون والعمد )ـ

الفصل 15 . لا يمكن أن يقع انتخاب الأشخاص الآتي ذكرهم بالأماكن التي يباشرون فيها وظائفهم وهم:( محتسبو المالية البلدية ـ مهندسو وأعوان الأشغال العمومية المكلفون بمصلحة الطرقات البلدية ـ أعوان البلديات ـ أعوان الولايات والمعتمديات)ـ

الدّين 

السّنّ

الجنسيّة

الصّفة

غير محدّد 

18

 سنة على الأقلّ عند تقديم ترشّحه

تونسيّة على الأقلّ منذ خمس سنوات

عضو بالمجلس البلدي

الحوصلة:

ـ الانتخابات ثلاثة أنواع رئاسيّة، وبرلمانيّة، وبلديّة. يترشّح للانتخابات الرّئاسيّة من كانت جنسيته …………..، ودينه ……………… وقد بلغ عمره على الأقلّ ……………….، أمّا المترشح للانتخابات البرلمانيّة فيجب أن يكون ……….. (يتمتّع بشروط النّاخب)، وقد  بلغ من العمر ثلاثا وعشرين سنة كاملة على الأقلّ يوم تقديم ترشّحه، وكذلك بالنّسبة للانتخابات البلديّة إلاَّ أَنَّ سنّ المترشّح لا يمكن أن يقلّ عن 18سنة. وعلى المواطن أن يشارك في الانتخابات لأنّه بالانتخابات، وباختيار من ينوبه في السّلط العموميّة يستطيع المساهمة في تسيير شؤون البلاد، ومنطقته، وتطويرهما

Tags :

احترام القوانين والموظّفين

السّادسة 0 commentaire »

 

احترام القوانين والموظّفين

 

 ـ لكلّ مؤسّسة إداريّة قانون يتمثّل في النّظام الدّاخليّ ينظّم سير العمل بها ، وموظّفون يؤدّون الخدمات. وعلى المواطن احترامهما حتّى يوفّر المناخ الملائم للعمل والاحترام المتبادل ويساعد في تجويد الخدمات وتسريعها، ويسهل قضاء شؤونه وشؤون بقية المواطنين، وتضمن هذا الاحترام سلوكات نذكر منها :ـ

  ـ عدم التّدخّل في شؤون الموظّفين بدعوتهم للإسراع في العمل والاعتناء بمطالب المواطنين.ـ

  ـ عدم العمل على إثارة غضب الموظّفين كالصّياح في وجوههم أو التّذمّر من الخدمات.ـ

  ـ التّعامل مع الموظّفين بهدوء وحسن أخلاق والالتزام بالقوانين.ـ

  ـ عدم إحراج الموظّفين وتوفير الجوّ الملائم للعمل.ـ

 ـ عدم التّدخين أو رمي الأوساخ على أرضية القاعة أو التّلفّظ بالكلام البذيء المسيء للموظّفي

 ـ الالتزام بالصّفّ وعدم إثارة الشّغب بمحاولة قضاء كلّ مواطن شأنه قبل الآخر.ـ

Tags :

احترام المؤسّسات الإداريّة

السّادسة 0 commentaire »

احترام المؤسّسات الإداريّة

ـ لكلّ مؤسّسة إداريّة نظام داخليّ ينظّم سير العمل بها لا بدّ من احترامه من طرف المواطن إذ أنّه بذلك يساهم في تقدير هذه المؤسّسات، ويساعد في تجويد خدماتها وتسريعها، ويسهل قضاء شؤونه وشؤون بقية المواطنين، ويتضمّن هذا النّظام قوانين وسلوكات نذكر منها :

  ـ احترام أوقات الإدارة وذلك بعدم طلب الدّخول عنوة في أوقات انتهاء العمل ـ

  ـ احترام أماكن ركن وسائل النقل وذلك بعدم ركن وسيلة النّقل في أماكن تعطّل دخول المواطنين

  ـ احترام المؤسّسات بارتداء ملابس لائقة ومحترمة

  ـ معاملة أعوان الاستقبال بلطف، وتفهّم طلباتهم وإرشداتهم والعمل بها

  ـ انتظار الدّور باستعمال تذاكر الموزّع الآلي

ـ عدم إدخال الحيوانات إلى المؤسّسات

 ـ الالتزام بالصّفّ وعدم إثارة الشّغب بمحاولة قضاء كلّ مواطن شأنه قبل الآخر

Tags :

إثراء وضع البداية بتهيئة تتضمّن أسئلة

السّادسة 0 commentaire »

 

إثراء وضع البداية بتهيئة تتضمّن أسئلة

  ـ الموضوع

                ـ لم تقم بواجباتك الدّراسيّة، وعندما دخلتم الفصل أخذ المعلّم يدور بين الصّفوف لمراقبة الأعمال.

   أنتج نصّا سرديّا تصف فيه حالتك وتبيّن ما شعرت به، وموقف المعلّم منك وما آل إليه الأمر.

ـ الإنتاج

            ـ وضع البداية: في صبيحة يوم دراسيّ، أفقت من نومي متأخّرا، فهيّأت نفسي، ثمّ وضعت أدوات الدّراسة في محفظتي بسرعة. وأثناء ذلك تذكّرت أنّي لم أقم بواجباتي

………………………………………………………………………………………………………………………………………….

………………………………………………………………………………………………………………………………………….

………………………………………………………………………………………………………………………………………….

                ـ بداية التّأزّم: بعد تفكير قرّرت الذّهاب، وانطلقت نحو المدرسة، ولمّا وصلت، وجدت التّلاميذ مصطفّين أمام القاعات. فانظممت إلي أصدقائي. دخلنا الفصل، واحتللنا مقاعدنا، وتهيّأنا للدّرس. أمّا المعلّم فقد قرّر مراقبة أعمالنا فبدأ يدور بين الصّفوف

ـ الإنتاج

            ـ وضع البداية: في صبيحة يوم دراسيّ، أفقت من نومي متأخّرا، فهيّأت نفسي، ثمّ وضعت أدوات الدّراسة في محفظتي بسرعة. وأثناء ذلك تذكّرت أنّي لم أقم بواجباتي. ومن هنا بدأت مشكلتي. فقد وجدت نفسي موّزعا بين البقاء في المنزل وإخبار أمّي بأنّني مريض، وبين الذّهاب إلى المدرسة. ولكن إن ذهبت وعرف المعلّم أنّي لم أقم بعملي، فماذا سيكون موقفي عندها؟ وكيف ستكون ردّة فعله؟ ومادا سيحصل؟

                ـ بداية التّأزّم:  بعد تفكير قرّرت الذّهاب، وانطلقت نحو المدرسة، ولمّا وصلت، وجدت التّلاميذ مصطفّين أمام القاعات. فانظممت إلي أصدقائي. دخلنا الفصل، واحتللنا مقاعدنا، وتهيّأنا للدّرس. أمّا المعلّم فقد قرّر مراقبة أعمالنا فبدأ يدور بين الصّفوف

  

Tags :

الخدمات العموميّة ـ مثال ااصّحّة

السّادسة 0 commentaire »

الخدمات العموميّة ـ مثال ااصّحّة

ـ وزارة الصّحّة هي الهيكل المشرف على كلّ ما يتعلّق بمجال الصحّة في البلاد، فهي الّتي تعدّ سياسة الصحّة العموميّة وتخطيطها وتسهر على وضعها موضع التّطبيق وتراقب تنفيذها وذلك بتقديم خدمات تتمثّل في الأغلب في توعيّة المواطنين وإرشادهم صحيّا، وفي وضع حلول مناسبة للسّيطرة والقضاء على المشاكل الصحيّة، بتقديم خدمات الأمومة والطّفولة، والتّطعيم والتّحصين ضدّ الأمراض المعديّة والشّائعة ومكافحتها ومعالجتها والسّيطرة على انتشارها خاصّة أمراض الأطفال، وإجراء العمليات الجراحيّة، وتوفير الأدوية الأساسيّة. ويتمّ تنفيذ هذه التّخطيطات أوّلا: في مراكز صحيّة نذكر منها:
ـ مراكز الصحّة الأساسيّة: تهتمّ بمداواة الأمراض المعديّة، وحماية الأمومة والطّفولة، والتّنظيم العائلي، والتّلقيح ضدّ الأمراض المعديّة، ونشر القواعد المتعلّقة بحفظ الصحّة وحماية المحيط.
ـ المستشفيات المحليّة: (المدن) وتهتمّ بخدمات الطبّ العام والتّوليد.
ـ المستشفيات الجهويّة: (الولايات والمدن الكبرى) وتهتمّ بمعاينة الحالات الاستعجالية.
ـ المستشفيات الجامعيّة: (العاصمة والولايات الكبرى) وتهتمّ بالعلاجات والاسعافات الطّبيّة الجراحيّة المتخصّصة والمساهمة في التّدريس وفي أشغال البحث في الميدان الطبّي والصّيدلي.
ـ وثانيّا: بمساعدة طاقم صحّي يتكوّن من:
ـ إداريين: يقومون بالاهتمام بكلّ ما يهمّ المرضى إداريّا كاستخراج الوثائق وتسهيل الكشف عليهم وإقامتهم بالمستشفى.
ـ ممرّضين: يقومون بحقن المرضى وعمليات تضميد الجروح والكسور …
ـ المبنّجين: يقومون بالمساعدة في إجراء العمليات الجراحيّة.
ـ الأطبّاء: فحص المرضى ومعالجتهم ومتابعة حالتهم الصحيّة.
ـ الصّيادلة: تسليم الأدويّة.
ـ وثالثا: بتوفّر تجهيزات ومعدّات صحيّة متطوّرة مثل التّصوير بالرّنين المغناطيسي والأشعّة السّينية والموجات فوق الصّوتيّة … ومعدّات مخبريّة …

Tags :

الخدمات العموميّة: التّهيئة والتّطهير

السّادسة 0 commentaire »

الخدمات العموميّة: التّهيئة والتّطهير

تتمثل الخدمات العموميّة للتّهيئة والتّطهير في جملة الاجراءات التي يتم ضبطها على المستوى الوطني أو الجهوي لتنظيم استعمال المجال الترابي والتي من شأنها ضمان التناسق في تركيز المشاريع الكبرى وفق نظرة بعيدة المدى تأخذ في الإعتبار توزيع السكان والأنشطة الاقتصادية والسّياحيّة على التراب الوطني وتهيئتها بإنجاز شبكة التّنوير والكهرباء والماء وإطفاء الحرائق والهاتف وتهيئة الطرقات وتهيئة مساحات خضراء وإنجاز شيكة مياه الأمطار وشبكة المياه المستعملة وربطها بالشّبكة العموميّة للتّطهير

   ومن فوائد هذه الخدمات ضمان العيش الكريم للمواطن وذلك بتوفير قطع أرض صالحة للبناء مهيّئة أو مساكن صحيّة وبجعله يعيش في وسط صحّي نظيف تتوفّر فيه كلّ شروط العيش الرّغيد من تنوير ومياه صالحة للشّرب وربط بشبكة قنوات التّطهير المتمثّلة في تصريف المياه المستعملة ومياه الأمطار وإعادة رسكلتها وبتقريب الخدمات كالحماية المدنية والاتّصالات والمواصلات … ولتحقيق ذلك تتدخّل الكثير من الوزارات والمؤسّسات مثل وزارة التّجهيز والوكالة العقّارية الصّناعيّة والوكالة العقّارية للسّكنى وديوان التّطهير …

Tags :

أنواع السّرد

السّادسة 0 commentaire »

السّرد الخطّي

الموضوع

                    ـ أثناء الرّاحة، عثرت على شيء ثمين في ساحة المدرسة

        ـ أنتج نصّا سرديّا تتحدّث فيه عمّا حصل، مبيّنا شعورك وما آل إليه الأمر

ـ وضع البدايــــة

           ـ في يوم دراسيّ، بينما كنّا في القسم نتابع الدّرس بكلّ انتباه إذ تناهى إلى مسامعنا صوت رنين الجرس معلنا عن انتهاء الحصّة الأولى، فألقت كلّ الأقسام بمن فيها من تلاميذ إلى السّاحة يتدافعون ويتزاحمون، يجرون ويتراكضون من غير مبرّر، والحال أنّ السّاحة واسعة، شاسعة. حثثت مثلهم الخطى، فهي طبيعة نظام الجماعات تفرض سلوكها على الأفراد فينقادون لها عن رضا، ويتنازلون عن سلوكهم الشّخصيّ، وأخذت أتنقّل بين مجموعات التّلاميذ لأرفّه عن نفسي، وأتهيّأ للحصّة الثّانية عاملا بحديث رسول اللّه صلّى اللّه عليه وسلّم: » رَوُّحوا القلوبَ ساعةً فساعةً، فإنّ القلوب إذا كلّت عَمِيَت

سياق التّحـوّل بداية التّأزّم

            ـ أثناء سيري في السّاحة كنت أحيّي هذا، وأحادث ذاك، وأمازح الآخر. فجأة،وقعت عيناي على ساعة ذهبيّة اللّون، ملقاة على الأرض، تلمع تحت أشعّة الشّمس، ترسل بريقا يسلب العقل ويسحر اللّبّ. نظرت من حولي، ومددت يدي، وأخذتها بسرعة ودسستها في جيب ميدعتي وكأنّ شيئا لم يكن.

التّــأزّم

           ـ واصلت سيري فرحا بغنيمتي، وقرّرت الاستلاء على السّاعة. لم أجد رادعا يردعني، لم أجد سوى شيطان يوسوس لي، ويحثّني: » لطالما تمنّيت الحصول على ساعة يدويّة … هاهي فرصتك أمامك … فهي لك … لك وحدك … لا تأخذها إلى المدير… إنّها ملكك … ملكك ». غاب الرّكن النيّر في قلبي وغابت نصائح والديّ معه، وبقيت مع شيطاني ومع وساوسه. والّذي زادني تشبّثا بالسّاعة أنّي لم أحصل على واحدة في حياتي. تصوّرتها على معصمي تحظى بافتخاري وبإعجاب كلّ التّلاميذ ، فجلّهم يملكون ساعات مختلفة الأشكال والألوان، فلما لا أمتلك واحدة مثلهم، لكن وا أسفاه، فهي ليست لي. إنّي تعيس كلّ التّعاسة. لم تطل هذه الحيرة طويلا فقد رأيت تلميذا في تربي يمشي بين التّلاميذ يحادثهم وقد اغرورقت عيناه بالدّموع فعرفت أنّه هو صاحب السّاعة. لم تشفق نفسي عليه، وواصلت تعنّتها. لكنّي نظرت لها بنظرة كلّها لوم واحتقار، وقلت محاولا ردعها بلهجة ليس فيها أيّ لين:  » لم يعوّداك والداي على أخذ متاع الغير. فرغم فقرنا ورغم حاجتنا كنّا نشعر بالقناعة. فلا تأخذ ما ليس ملكك وقد قال الرّسول صلّى اللّه عليه وسلّم: » المسلم من سلم النّاس من لسانه ويده »  .

الانفراج

       ـ وأخيرا استطعت التّغلّب على وساوس الشّيطان الّتي كانت تحثّ نفسي على فعل الشّرّ وامتدّت يدي إلى السّاعة بكلّ شجاعة، وأمسكت بها. واتّجهت نحو التّلميذ بخطى ثابتة، وقدّمتها له، ففرح فرحا لا يوصف، وأخذ لسانه يدور في حلقه يشكرني ويعيد شكري، ففرحت لفرحه.

وضع النّهاية

         ـ عندها أحسست بالرّاحة تغمرني، والسّعادة تكتنفني فأنا مند صغري لم أمدّ يدي على أشياء ليست ملكي، ولم أسرق ولو لمرّة واحدة، ولم أبن سعادتي على تعاسة غيري. حقّا إنّ أهمّ شيء في الحياة هي كرامة الإنسان وعفّة قوله وفعله.

السّرد غير الخطّي

الموضوع

                    ـ أثناء الرّاحة، عثرت على شيء ثمين في ساحة المدرسة  

        ـ أنتج نصّا سرديّا تتحدّث فيه عمّا حصل، مبيّنا شعورك وما آل إليه الأمر

وضع النّهاية

         ـ أحسست بالرّاحة تغمرني، والسّعادة تكتنفني فأنا مند صغري لم أمدّ يدي على أشياء ليست ملكي، ولم أسرق ولو لمرّة واحدة، ولم أبن سعادتي على تعاسة غيري. حقّا إنّ أهمّ شيء في الحياة هي كرامة الإنسان وعفّة قوله وفعله

ـ وضع البدايــــة

      ـ في يوم دراسيّ، بينما كنّا في القسم نتابع الدّرس بكلّ انتباه إذ تناهى إلى مسامعنا صوت رنين الجرس معلنا عن انتهاء الحصّة الأولى، فألقت كلّ الأقسام بمن فيها من تلاميذ إلى السّاحة يتدافعون ويتزاحمون، يجرون ويتراكضون من غير مبرّر، والحال أنّ السّاحة واسعة، شاسعة. حثثت مثلهم الخطى، فهي طبيعة نظام الجماعات تفرض سلوكها على الأفراد فينقادون لها عن رضا، ويتنازلون عن سلوكهم الشّخصيّ، وأخذت أتنقّل بين مجموعات التّلاميذ لأرفّه عن نفسي، وأتهيّأ للحصّة الثّانية عاملا بحديث رسول اللّه صلّى اللّه عليه وسلّم: » رَوُّحوا القلوبَ ساعةً فساعةً؛ فإنّ القلوب إذا كلّت عَمِيَت »ـ

سياق التّحـوّل بداية التّأزّم

          ـ أثناء سيري في السّاحة كنت أحيّي هذا، وأحادث ذاك، وأمازح الآخر. فجأة،وقعت عيناي على ساعة ملقاة على الأرض، فنظرت من حولي، ومددت يدي، وأخذتها بسرعة ودسستها في جيب ميدعتي وكأنّ شيئا لم يكن. كانت هذه السّاعة ذهبيّة اللّون، تلمع تحت أشعّة الشّمس، ترسل بريقا يسلب العقل ويسحر اللّبّ

التّــأزّم

            ـ واصلت سيري فرحا بغنيمتي، وقرّرت الاستلاء على السّاعة. لم أجد رادعا يردعني، لم أجد سوى شيطان يوسوس لي، ويحثّني: » لطالما تمنّيت الحصول على ساعة يدويّة … هاهي فرصتك أمامك … فهي لك … لك وحدك … لا تأخذها إلى المدير… إنّها ملكك … ملكك ». غاب الرّكن النيّر في قلبي وغابت نصائح والديّ معه، وبقيت مع شيطاني ومع وساوسه. والّذي زادني تشبّثا بالسّاعة أنّي لم أحصل على واحدة في حياتي. تصوّرتها على معصمي تحظى بافتخاري وبإعجاب كلّ التّلاميذ ، فجلّهم يملكون ساعات مختلفة الأشكال والألوان، فلما لا أمتلك واحدة مثلهم، لكن وا أسفاه، فهي ليست لي. إنّي تعيس كلّ التّعاسة. لم تطل هذه الحيرة طويلا فقد رأيت تلميذا في تربي يمشي بين التّلاميذ يحادثهم وقد اغرورقت عيناه بالدّموع فعرفت أنّه هو صاحب السّاعة. لم تشفق نفسي عليه، وواصلت تعنّتها. لكنّي نظرت لها بنظرة كلّها لوم واحتقار، وقلت محاولا ردعها بلهجة ليس فيها أيّ لين:  » لم يعوّداك والداي على أخذ متاع الغير. فرغم فقرنا ورغم حاجتنا كنّا نشعر بالقناعة. فلا تأخذ ما ليس ملكك وقد قال الرّسول صلّى اللّه عليه وسلّم: » المسلم من سلم النّاس من لسانه ويده »  .

الانفراج

          ـ وأخيرا استطعت التّغلّب على وساوس الشّيطان الّتي كانت تحثّ نفسي على فعل الشّرّ وامتدّت يدي إلى السّاعة بكلّ شجاعة، وأمسكت بها. واتّجهت نحو التّلميذ بخطى ثابتة، وقدّمتها له، ففرح فرحا لا يوصف، وأخذ لسانه يدور في حلقه يشكرني ويعيد شكري، ففرحت لفرحه.

السّرد غير الخطّي

الموضوع

                    ـ أثناء الرّاحة، عثرت على شيء ثمين في ساحة المدرسة

        ـ أنتج نصّا سرديّا تتحدّث فيه عمّا حصل، مبيّنا شعورك وما آل إليه الأمر

سياق التّحوّل     بداية التّأزّم           ـ وقعت عيناي على ساعة ملقاة على الأرض، فنظرت من حولي، ومددت يدي، وأخذتها بسرعة ودسستها في جيب ميدعتي وكأنّ شيئا لم يكن. كانت هذه السّاعة ذهبيّة اللّون، تلمع تحت أشعّة الشّمس، ترسل بريقا يسلب العقل ويسحر اللّبّ ـ
ـ وضع البدايــــة

  ـ كنت حينها أسير في ساحة المدرسة بعد أن تناهى إلى مسامعنا صوت رنين الجرس معلنا عن انتهاء الحصّة الأولى، فألقت كلّ الأقسام بمن فيها من تلاميذ إلى السّاحة يتدافعون ويتزاحمون، يجرون ويتراكضون من غير مبرّر، والحال أنّ السّاحة واسعة، شاسعة. حثثت مثلهم الخطى، فهي طبيعة نظام الجماعات تفرض سلوكها على الأفراد فينقادون لها عن رضا، ويتنازلون عن سلوكهم الشّخصيّ، وأخذت أتنقّل بين مجموعات التّلاميذ لأرفّه عن نفسي، وأتهيّأ للحصّة الثّانية عاملا بحديث رسول اللّه صلّى اللّه عليه وسلّم: » رَوُّحوا القلوبَ ساعةً فساعةً، فإنّ القلوب إذا كلّت عَمِيَت »ـ

             سياق التّحـوّل التّـأزّم

         ـ واصلت سيري فرحا بغنيمتي، وقرّرت الاستلاء على السّاعة. لم أجد رادعا يردعني، لم أجد سوى شيطان يوسوس لي، ويحثّني: » لطالما تمنّيت الحصول على ساعة يدويّة … هاهي فرصتك أمامك … فهي لك … لك وحدك … لا تأخذها إلى المدير … إنّها ملكك … ملكك ». غاب الرّكن النيّر في قلبي وغابت نصائح والديّ معه، وبقيت مع شيطاني ومع وساوسه. والّذي زادني تشبّثا بالسّاعة أنّي لم أحصل على واحدة في حياتي. تصوّرتها على معصمي تحظى بافتخاري وبإعجاب كلّ التّلاميذ، فجلّهم يملكون ساعات مختلفة الأشكال والألوان، فلما لا أمتلك واحدة مثلهم، لكن وا أسفاه، فهي ليست لي. إنّي تعيس كلّ التّعاسة. لم تطل هذه الحيرة طويلا فقد رأيت تلميذا في تربي يمشي بين التّلاميذ يحادثهم وقد اغرورقت عيناه بالدّموع فعرفت أنّه هو صاحب السّاعة. لم تشفق نفسي عليه، وواصلت تعنّتها. لكنّي نظرت لها بنظرة كلّها لوم واحتقار، وقلت محاولا ردعها بلهجة ليس فيها أيّ لين:  » لم يعوّداك والداي على أخذ متاع الغير. فرغم فقرنا ورغم حاجتنا كنّا نشعر بالقناعة. فلا تأخذ ما ليس ملكك وقد قال الرّسول صلّى اللّه عليه وسلّم: » المسلم من سلم النّاس من لسانه ويده »  ـ

الانفـراج

       ـ وأخيرا استطعت التّغلّب على وساوس الشّيطان الّتي كانت تحثّ نفسي على فعل الشّرّ وامتدّت يدي إلى السّاعة بكلّ شجاعة، وأمسكت بها. واتّجهت نحو التّلميذ بخطى ثابتة، وقدّمتها له، ففرح فرحا لا يوصف، وأخذ لسانه يدور في حلقه يشكرني ويعيد شكري، ففرحت لفرحه ـ

وضع النّهاية

         ـ عندها أحسست بالرّاحة تغمرني، والسّعادة تكتنفني فأنا مند صغري لم أمدّ يدي على أشياء ليست ملكي، ولم أسرق ولو لمرّة واحدة، ولم أبن سعادتي على تعاسة غيري. حقّا إنّ أهمّ شيء في الحياة هي كرامة الإنسان وعفّة قوله وفعلهـ

 

Tags :

سياق التّحوّل

السّادسة 0 commentaire »

سياق التّحوّل

الموضوع

                    ـ كلّفتك أمّك بالمرور بمنزل خالتك أثناء ذهابك إلى المدرسة لجلب حاجة هامّة، ولكن عند عودتك من المدرسة وإشرافك على منزلكم تذكّرت ما كلّفتك به

        ـ تحدّث مبيّنا ما حصل، وكيف استطعت تجاوز الموقف، وما آل إليه الأمر

الإنتاج

ـ في يوم مطير، رنّ جرس المدرسة معلنا عن نهاية الحصّة المسائيّة، فجمعنا أدواتنا، ولبسنا معاطفنا، وخرجنا مصطفّين، وفي الشّارع انطلق كلّ منّا نحو منزلهم يهرول قبل حلول الظّلام

  ـ لمحت منزلنا من بعيد، فتذكّرت أنّ أمّي كانت قد كلّفتني قبل ذهابي إلى المدرسة بالمرور على منزل خالتي وجلب بعض الحاجيات بما أنّني ابنها الوحيد، وبما أنّ أبي يعمل في بلاد الخارج لكنّني انشغلت بالحديث مع صديقي فنسيت ما طلبته منّي

   ـ تردّدت لحظات، وراودني خاطر بالرّجوع والذّهاب إلى منزل خالتي، ولكنّ اللّيل قد أسدل ظلامه على الكون، والطّقس بارد وممطر. فحادثت نفسي، وأخذت أشجّعها: » لا تخف يا هذا … لا تخف، تدبّر أمرك … احتل عليها … اختلق كذبة ». لكنّ الرّكن النيّر في نفسي جعلني أعدل عن ذلك إذ تذكّرت وصيّة والديّ لي بأن لا أصلح خطأ بخطإ أفدح منه. واصلت سيري مكره أخاك لا بطل، وأمام المنزل استرددت أنفاسي، ثمّ دخلت متجاهلا الأمر وكأنّ شيئا لم يحدث. استقبلتني أمّي، وساعدتني على خلع ملابسي المبلّلة وتغييرها بملابس جافّة ثمّ سألتني عن حاجتها، فاحتقن وجهي خجلا وخوفا، وتلعثمت، فخرجت الكلمات من شفتيّ متقطّعة، غير مفهومة: »لقد نسيت يا أمّي ». حدجتني بنظرة لن أنساها، فقد كانت مزيجا من العقاب وخيبة الأمل، إذ أنّها في حاجة إلى إتمام خياطة فستان جارة خالتي خاصّة وأنّ الجارة ستستعمله في يوم الغد، وقالت: »لن أعاقبك اليوم. وأرجو أن تفهم أنّك لم تحسن صنعا »، ثمّ كفّت عن استجوابي، وأشاحت بوجهها، وأخذت تتابع برنامجها على شاشة التّلفاز صامتة

    ـ شعرت بأنّ صمتها انتزع منّي تاج الثّقة انتزاعا وهي الّتي طالما أسعدتني بإشادتها بقدرتي على تحمّل المسؤوليات أمام الأقارب والأصدقاء. بقيت واقفا بجانبها أملا في نظرة عطف وصفح لكن دون جدوى

    ـ ذهبت إلى غرفتي، وفي نفسي حسرة على ما فرّطت عاقدا العزم على تدارك ما فات في المستقبل

 

Tags :

تعريف الخدمات العموميّة

السّادسة 0 commentaire »

علاقة المواطن بالإدارة

تعريف الخدمات العموميّة

   ـ الخدمات العموميّة هي الّتي تقدّمها الإدارة والمؤسّسات العموميّة لعموم المواطنين مثل

            ـ الحماية المدنيّة / ـ توزيع الكهرباء والغاز / ـ توزيع مياه الشّرب / ـ الأمن العمومي / ـ النّقل العمومي

  ـ الإعلام المرئي / ـ الصّحّة ـ الاتّصالات / ـ التّعليم / ـ ديوان التّطهير / ـ مراكز البريد / ـ البنوك 

    تهدف الخدمات العموميّة إلى تحقيق النّفع العام ومن بين فوائدها تطوير الاقتصاد وضمان العيش الكريم وسلامة الأفراد والأملاك

الفائدة الخدمة

ـ الإطفاء والإسعاف والإنقاذ ـــــــ˂ سلامة الأفراد والأملاك

ـ توفير الأمن ـ تسهيل حركة المرور ـــــــ˂ سلامة الأفراد والأملاك

ـ التّزويد بالماء ـــــــ˂ ضمان العيش الكريم وتطوير الاقتصاد

ـ التّزويد بالكهرباء والغاز ـــــــ˂ ضمان العيش الكريم وتطوير الاقتصاد

ـ تسهيل تنقّل المواطنين ـــــــ˂ ضمان العيش الكريم

ـ الاطّلاع على الأخبار ـ التّثقيف ـــــــ˂ ضمان العيش الكريم

ـ نشر العلم ـ الرّفع من المستوى الثّقافي ـــــــ˂ ضمان العيش الكريم

ـ نظافة الشّوارع وجماليتها ـــــــ˂ ضمان العيش الكريم

ـ الحماية المدنيّة

ـ الأمن العمومي

ـ توزيع المياه (الشّركة التّونسيّة لاستغلال وتوزيع المياه)ـ

ـ توزيع الكهرباء والغاز (الشّركة التّونسيّة للكهرباء والغاز)ـ

ـ النّقل العمومي

ـ الإعلام المرئي

ـ المكاتب العموميّة

ـ رفع الفضلات (البلديّة)ـ

Tags :

علاقة المواطن بالإدارة

السّادسة 0 commentaire »

علاقة المواطن بالإدارة

إنجاز الخدمات والمعاملات الإداريّة

 ـ تحرص الإدارة في كلّ المؤسّسات العموميّة على تقديم خدمات جيّدة لفائدة المواطن تتمثّل في تسهيل الإجراءات الإداريّة مثل 

            ـ تعليق توقيت العمل على باب المصلحة                  

            ـ ترقيم النّوافذ والمكاتب وكتابة أسماء الموظّفين                  

            ـ تنظيم المواطنين حسب أسبقية وصولهم باستعمال الموزّع الآلي                 

            ـ تعليق قائمة في مختلف الوثائق المطلوبة بكلّ مكتب                 

            ـ نشر إجراءات وشروط الحصول على الخدمات الإدارية بالأنترنيت                 

 وتسعى إلى تطوير المعاملات من خلال تحسين أداء موظّفيها مثل 

  ـ تحسين طريقة استقبال المواطنين وتوجيههم(التّرحيب ـ اللّطف في المعاملة)ـ     

            ـ تحسين ظروف استقبال المواطنين ( التّكييف – المقاعد – الرّاحة … )ـ    

            ـ الحرص في تعيين الأعوان المتعاملين مباشرة مع المواطنين وتكوينهم    

            ـ تبجيل المعاقين والمسنّين على بقيّة المواطنين، والتّسريع في قضاء شؤونهم    

Tags :